وفاة أربعة أشخاص وانهيار 10 منازل جراء الامطار الغزيرة بوادي "عيديد" في تريم

توفي أربعة أشخاص على الأقل، يوم الأحد، جراء انهيار منازل بمديرية تريم بوادي حضرموت، إثر أمطار غزيرة مصحوبة بعواصف رعدية ضربت المنطقة الصحراوية الواقعة شرقي اليمن.

وقال مصدر طبي في المديرية لـ"المصدر أونلاين" إن أربعة أشخاص توفوا جراء السيول وانهيار المنازل في منطقة وادي "عيديد" بمديرية تريم، وما زال العشرات محاصرين وسط المزارع أو في منازل هم التي غمرتها المياه بشكل جزئي.

وأضاف المصدر أن "امطاراً غزيرة مصحوبة بعواصف رعدية شهدتها مديرية تريم مساء الأحد، وأدت إلى تهدم وغمر 10 منازل، ومحاصرة العديد من الأسر التي غُمرت منازلها بمياه السيول وسط المزارع بالمنطقة".

وأشار إلى مباشرة قوات المنطقة العسكرية الأولى (مقرها سيئون) لعملية بحث وإنقاذ للمحاصرين والمصابين في المزارع في وادي عيديد، ومناطق أخرى بالمديرية.

من جهته، قال وكيل محافظة حضرموت المساعد المهندس "هشام السعيدي"، لـ"المصدر أونلاين"، إن السيول التي شهدتها مديرية تريم "تسببت في تهدم اكثر من 10 منازل"، مشيرا إلى احتمال وجود ضحايا تحت الانقاض.

وأكد وكيل المحافظة مشاركة قوات المنطقة العسكرية الأولى في عملية البحث والإنقاذ، مضيفاً "يتم حاليا نقل المصابين والعالقين بالطيران".

وكان المركز الوطني للأرصاد، حذر في الأيام الماضية، من هطول أمطار غزيرة مصحوبة برياح شديدة، منبهاً المواطنين في المناطق الجبلية والصحراوية والمرتفعات الغربية، إلى توخي الحيطة والحذر وتجنب مجاري السيول والوديان.