الجيش يواصل تقدمه بمحافظة الجوف ويصل الى هذه المناطق

أفادت مصادر عسكرية بإحراز قوات الجيش ورجال القبائل اليوم السبت تقدماً ميدانياً كبيراً شرق مركز محافظة الجوف تكلل باستعادة منطقة بير المرازيق الاستراتيجية وتكبيد مليشيا الحوثي خسائر فادحة.

وقالت المصادر إن الجيش وقبائل دهم وبإسناد من طيران التحالف شنوا هجوما على مواقع مليشيا الحوثي شرق مدينة الحزم، بالتزامن مع عمليات تأمين المناطق التي تمت استعادتها في الجبهة خلال 24 ساعة الماضية.

وأكدت سيطرة الجيش والقبائل على بير المرازيق الاستراتيجية والمواقع المحيطة بها، عقب تصفية "دحيضة أم الماء، ودحيضة العاقر، والملفوفة" القريبة منها، مشيرة إلى عملية تمشيط واسعة لتطهير المنطقة من بعض الجيوب الحوثية.

وأسفرت المواجهات المستمرة منذ صباح اليوم – بحسب المصادر - عن مصرع عشرات العناصر الحوثية وتدمير عدد من الأطقم والآليات، وفرار من تبقى باتجاه معسكر اللبنات ومدينة الحزم، تاركين جثث قتلاهم متناثرة في الصحراء.

في غضون ذلك، تمكنت الفرق الهندسية التابعة للجيش من انتزاع مئات الألغام الحوثية من بعض المناطق الشاسعة التي تم تحريرها خلال 72 ساعة الماضية.

وأوضحت المصادر أن فريق المنطقة العسكرية السادسة نزع ما يقارب من 700 لغم كانت مليشيا الحوثي قد زرعتها في مناطق قناو وجعاس، والهضبة العليا والسفلى المحررة، في محاولة منها لإعاقة التقدم.