بعد تسريح آلاف الموظفين الخطوط القطرية تبحث عن قروض بمليارات الدولارات

قالت ثلاثة مصادر مطلعة، إن الخطوط الجوية القطرية تتحادث مع بنوك حول قروض بمليارات الدولارات، إذ تتأهب شركة الطيران المملوكة للدولة لإعادة بناء شبكتها التي تضررت بجائحة فيروس كورونا.
وقالت المصادر، إن المحادثات مع البنوك تجري على أساس ثنائي، فيما أضاف أحد المصادر أن الشركة قد تبحث تقديم ضمان من وزارة المالية لجمع التمويل.
وأعلنت الخطوط القطرية، التي امتنعت عن التعقيب على المحادثات، أمس الأربعاء أنها ستعيد فتح مسارات اضطرت للتخلي عنها أثناء الوباء، الذي تسبب في توقف شبه تام للسفر الجوي.
جاء ذلك بعد تحذير أطلقته الشركة في مارس (آذار) الماضي، من استزاف السيولة النقدية مع بقائها ضمن شركات طيران دولية قليلة واصلت تسيير رحلات منتظمة رغم تقليص خدماتها.
وقالت الخطوط الجوية القطرية إنها ستضطر في نهاية المطاف لطلب مساعدة حكومية، وخفضت الرواتب وأبلغت الموظفين بالتأهب لخفض كبير في الوظائف.
ووقعت شركة الطيران في الشهر الماضي تمويلاً بـ 850 مليون دولار مع ستاندرد تشارترد لشراء 7 طائرات بوينغ 787-9.