نتنياهو: الطائرات الإسرائيلية بدأت التحليق في أجواء السودان بعد نجاح الاتفاق مع البرهان

قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، يوم الأحد، إن الطائرات التجارية الإسرائيلية بدأت تطير في أجواء السودان مشيراً إلى أن الممر الجوي الجديد يعتبر نتيجة الاجتماع المهم الذي عقده مع عبد الفتاح البرهان رئيس مجلس السيادة والحاكم الفعلي للسودان.

وقالت الخرطوم في الخامس من فبراير شباط إنها أعطت الطائرات الإسرائيلية موافقة مبدئية على الطيران في الأجواء السودانية وذلك يعد يومين من اجتماع البرهان مع نتنياهو في أوغندا.

وقال نتنياهو في كلمة أمام عدد من قيادات اليهود الأمريكيين ”الآن نحن نبحث التطبيع السريع. أول طائرة إسرائيلية مرت أمس في أجواء السودان“. وأشار إلى أن هذا الخط الجوي قلص الرحلة من إسرائيل إلى أمريكا الجنوبية بنحو ثلاث ساعات.

وأحجم السودان عن القول إنه بصدد تطبيع العلاقات مع إسرائيل آخذا في الاعتبار الحساسيات في العلاقة مع الفلسطينيين.

وكانت إسرائيل تعتبر السودان في السابق تهديدا أمنيا في ظل شكوك باستخدام إيران للأراضي السودانية ممرا لتهريب الذخائر إلى قطاع غزة. وقالت مصادر إقليمية عام 2009 إن طائرات إسرائيلية قصفت قافلة أسلحة في السودان.

 

وسيساعد تطبيع العلاقات مع السودان في إبراز مؤهلات نتنياهو الدبلوماسية قبل شهر من الانتخابات المقررة في إسرائيل في الثاني من مارس آذار.

وكان الزعماء العرب قد اجتمعوا في العاصمة السودانية الخرطوم عام 1967 واتفقوا على ثلاث لاءات هي لا اعتراف ولا تفاوض ولا سلام مع إسرائيل.

ومنذ اجتماع نتنياهو والبرهان يعتبر الممر الجوي أبرز تطور ناقشه الجانبان علنا.