تركيا: 214 ألف مليونير مقابل 65 مليوناً تحت خط الفقر والجوع

ارتفعت أعداد المليونيرات في تركيا إلى 33 ألفاً و864 شخصاً خلال عشرة أشهر فقط، فيما بلغ إجمالي ثروات المليونيرات المستقرين في تركيا 1 تريليون و199 مليار و102 مليون ليرة تركية، في المقابل يقبع أكثر من 20% من السكان دون حد الجوع، وأكثر من 60% تحت خط الفقر.

وبحسب صحيفة "زمان" التركية، أوضح تقرير صادر عن هيئة التنظيم والرقابة على القطاع المصرفي التركي (BDDK)، أن عدد المليونيرات الأتراك داخل البلاد وخارجها بلغ 213 ألف و990 شخصاً بنهاية شهر أكتوبر الماضي، بزيادة 33 ألف و864 مليونيراً خلال الأشهر العشرة الأخيرة، حيث كان العدد بنهاية العام الماضي نحو 180 ألفاً و126 شخصاً فقط.

وأوضح التقرير أن ثروات المليونيرات الأتراك بلغت 1 تريليون و289 ملياراً و779 مليون ليرة تركية، ليصبح متوسط ثروة كل مليونير نحو 6 ملايين و27 ألف ليرة تركية.

وفي نهاية عام 2018، كان متوسط ثروات المليونيرات نحو 1 تريليون و109 مليارات و859 مليون ليرة، ليكون إجمالي الزيادة خلال 10 أشهر الأخيرة نحو 179 ملياراً و920 مليون ليرة.

وأشار التقرير أيضاً إلى أن عدد المليونيرات المستقرين في تركيا ارتفع في الأشهر العشرة الأخيرة بنحو 30 ألفاً و116 شخصاً، ليصل العدد داخل تركيا إلى 191 ألفاً و916 مليونيراً، لافتاً إلى أن إجمالي ثرواتهم بلغت تريليون و119 ملياراً و102 مليون ليرة.

وأوضح أن إجمالي ثروات المليونيرات المستقرين داخل تركيا بلغت 508 مليارات و747 مليوناً من الليرة التركية، و769 ملياراً و62 مليون ليرة من العملات الأجنبية، و11 ملياراً و293 مليون ليرة من المعادن النفيسة.

وأشار إلى أن عدد المليونيرات الأتراك المقيمين في الخارج ارتفع بنحو 3 آلاف و748 شخصاً مقارنة بنهاية عام 2018، وبلغت قيمة ثرواتهم 90 ملياراً و677 مليون ليرة تركية.

من ناحية أخرى، فقد سقط ملايين الضحايا نتيجة سياسات "أردوغان" الاقتصادية، فوفق تصريحات رئيس جمعية حقوق المستهلك تورهان تشاكار، في مارس 2019، فإن أكثر من 20% من السكان (نحو 16.5 مليون شخص) دون حد الجوع، وأكثر من 60% تحت خط الفقر، وأكثر من 80% (نحو 65 مليون شخص) يعيش تحت خط الفقر والجوع.