خساره مذلة لحزب اردوغان بعد فوز مرشح المعارضة للمره الثانية في انتخابات بلدية اسطنبول

أقر مرشح حزب العدالة والتنمية التركي بن علي يلدريم بهزيمته في انتخابات بلدية إسطنبول المعادة، وهنأ منافسه، مرشح المعارضة أكرم إمام أوغلو بفوزه. ووفق النتائج الأولية فإن أوغلو تحصل على نسبة 53,69% من مجموع الأصوات.

أقر مرشح حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا بن علي يلدريم الأحد بهزيمته في انتخابات رئاسة بلدية إسطنبول.

ووفق النتائج الأولية التي نشرتها وكالة الأناضول الرسمية للأنباء حصل مرشح المعارضة أكرم إمام أوغلو على نسبة 53,69% من الأصوات مقابل 45,4% ليلدريم، بعد فرز أكثر من 95% من الأصوات.

وقال يلدريم "طبقا للنتائج حتى الآن، فإن منافسي يتصدر السباق. أهنئه وأتمنى له التوفيق".

من جانبه اعتبر مرشح المعارضة التركية أكرم إمام أوغلو أن فوزه في الانتخابات رئاسة بلدية إسطنبول يشكل "بداية جديدة بالنسبة إلى تركيا".

وصرح إمام أوغلو للصحافيين بعدما وجه صفعة قوية إلى الرئيس رجب طيب أردوغان عبر الفوز على مرشحه بن علي يلديريم أن "هذه الانتخابات تعني فتح صفحة جديدة. إنها تشكل بداية جديدة".