ترامب عن قضية خاشقجي: التجارة مع السعودية أكثر أهمية من محاسبة حكومتها

 لم يجب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على ما إذا كان سيسمح لمكتب التحقيقات الفيدرالي (إف بي آي) بالتحقيق بمقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

وقال ترامب عند سؤاله عما إذا كان سيعمل بوصايا الأمم المتحدة ويأمر االـ"إف بي آي" بالتحقيق في قضية مقتل خاشقجي، وذلك خلال حوار أجراه مع قناة NBC: "أعتقد أن التحقيق بهذه القضية أصبح شديدا.. من قبل الجميع".

ولفت الرئيس الأمريكي إلى أن بعض الدول في المنطقة ومن ضمنها إيران تقوم بأفعال أكثر فظاعة مما حدث مع الصحفي السعودي، وتابع قائلا: "قتلت إيران أعدادا كبيرة في اليوم الواحد، دول
أخرى في الشرق الأوسط تشكل مناطق صراع، فإذا نظرت إلى السعودية، عليك أن تنظر إلى إيران والدول الأخرى، وترى ما يحدث".

وفي سياق دفاعه عن السعودية، دعا ترامب إلى تفضيل المصالح الاقتصادية مع السعودية على التركيز على محاسبة حكومة المملكة بسبب قضية خاشقجي.

وقال الرئيس الأمريكي: "ما أقوله هو أنهم ينفقون من 400 مليار إلى 500 مليار دولار في فترة من الزمن، جميع الأموال والوظائف والمعدات التي يشترونها...".

وعندما قال له المحاور: "هذا هو الثمن، فطالما أنهم يدفعون ستتغاضى عن بعض سلوكياتهم المشابهة لهذه"، أجاب الرئيس الأمريكي قائلا: "لا لا.. لكنني لست ذلك الغبي الذي يقول لا نريد أن نتعامل معهم تجاريا".

وختم الرئيس الأمريكي حديثه عن القضية قائلا: "وبالمناسبة، فإذا ما أوقفوا التعاون التجاري معنا، أتعلم ما سيقومون بفعله؟ سيتعاملون تجاريا مع الصين وروسيا"، على حد تعبيره.