ميليشيا الحـوثي تصادر مئات الملايين من أموال صرافي وتجار صنـعاء

أفادت مصادر مصرفية في صنعاء بأن ميليشيات الحوثي أقدمت ليلة عيد الفطر على اقتحام عدد من محلات الصرافة بحجة تفتيش العملات النقدية الجديدة في استمرار للحملة الأمنية التي بدأتها منذ نهاية الأسبوع المنصرم، وصادرت ملايين الريالات.

وكانت الميليشيات الحوثية شنت حملات تفتيش على المحلات والمراكز التجارية في العاصمة صنعاء بحجة التفتيش على تداول العملات الورقية النقدية الجديدة، وصادرت عشرات الملايين من التجار لصالح قيادات أمنها الوقائي، بحسب ما نقلت وسائل إعلام محلية عن مصادر مصرفية.

إلى ذلك، كشفت المصادر أن الميليشيات صادرت 25 مليون ريال من مركز الحضا للصرافة في شارع هائل، خلال حملة مداهمة التي شنتها ليلة الاثنين بحجة أنها عملة ممنوعة من التداول.

وحسب المصادر فإن بعض قيادات الميليشيات كانت تقوم بتحرير سندات استلام بالمبالغ التي تأخذها من محلات الصرافة والمراكز التجارية، لكنها خلال الحملات الأخيرة أصرت على أخذها دون إعطاء أي مستند أو شيء يثبت قيامها بمصادرة تلك المبالغ، وهو ما يؤكد أن الحملات التي تستهدف التفتيش على تداول العملات الورقية النقدية الجديدة باتت عمليات نهب وسرقة واضحة لأموال الصرافين والتجار.