مفوضية شؤون اللاجئين وصول 150 ألف لاجئ أفريقي إلى اليمن خلال 2018

قالت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين إن 150,000 لاجئ أفريقي وصلوا اليمن خلال العام الماضي 2018.

 

وحسب تغريدة نشرتها مفوضية اللاجئين على حسابها الرسمي في تويتر أمس فإن 90% من الأفارقة الذين وصلوا اليمن هم من اثيوبيا والبقية من الصومال الواقعتين على الضفة الأخرى من البحر الأحمر.

 

وحسب تصريح المفوضية فإن غالبية المهاجرين واللاجئين الذين وصلوا هم من الأطفال وغير مصحوبين بذويهم من الكبار.ويأتي هذا التدفق للاجئين الأفارقة رغم الحرب التي تشهدها اليمن منذ أكثر من أربع سنوات ونزوح آلاف اليمنيين من بلدهم إلى الخارج بحثاً عن الأمان.

 

ويشاهد يومياً عشرات اللاجئين الأفارقة يسيرون على الخطوط الرئيسية قادمين من المدن الساحلية حيث تلقي بهم قوارب التهريب ويتجهون إلى المدن التي يعتقدون أن بإمكانهم الحصول فيها على فرص للحياة.

 

وكانت منظمات محلية رصدت استغلال شباب أفارقة في أنشطة مسلحة وتوظيفهم من قبل جماعات مسلحة للقتال في صفوفها مقابل حصولهم على مبالغ زهيدة، وهذا ما يفاقم خطر توافد المزيد من الأفارقة إلى اليمن