وقفات احتجاجية للعاملين في بنك التضامن بصنعاء تنديداً بابتزازات حوثية

تظاهر موظفون في بنك التضامن الإسلامي، في وقفات احتجاجية تنديداً بالممارسات الحوثية وعمليات الابتزاز التي يتعرض لها البنك.

وأقام الموظفون وقفات احتجاجية أمام فروع البنك في صنعاء، احتجاجاً على قيام مليشيا الحوثي، الذراع الإيرانية في اليمن، باحتجاز مدير الخزينة في البنك وعدد من الموظفين، بعد رفض البنك الخضوع لابتزازهم وبيع عملات أجنبية بأسعار أقل من سعر السوق لأحد التجار المحسوبين على المليشيا.

وأقر بنك التضامن الإسلامي الدولي وقف نشاطه في المركز الرئيس، وإغلاق جميع فروعه في صنعاء، بعد تعرضه لسلسلة ابتزازات ومضايقات من قبل مليشيا الحوثي.

جاء هذا عقب قيام عناصر من جهاز الأمن القومي، التابع لمليشيا الحوثي، باحتجاز عدد من موظفي البنك، في محاولة للضغط لبيع مبالغ كبيرة بالعملة السعودية لبعض التجار الكبار المحسوبين عليها وبأسعار أقل من سعر السوق.