انشقاق قياديين كبيرين عن ميليشيا الحوثي بعد تقدم الجيش الوطني في البيضاء

أفادت مصادر قبلية يمنية اليوم الإثنين، بانشقاق قيادات حوثية في رداع بمحافظة البيضاء عن الميليشيا، بعد الهزائم التي تكبدها الانقلابيون في جبهات المحافظة، واقتراب المعارك من مناطقهم.
وقال مصدر قبلي يمني، إن "القيادي في ميليشيا الحوثي عادل قرموش العيوي المعين من قبل الحوثيين وكيلاً لمحافظة البيضاء، والقيادي البارز أحمد سيف الذهب المعين من قبلها قائداً للواء 139 رئيس ما يسمى مجلس التلاحم القبلي بمحافظة البيضاء، استقالا من جميع المناصب والمهام التي أسندت إليهما من قبل ميليشيا الحوثي"، 
وأكد المصدر، أن الانشقاقات تأتي على وقع هزائم الميليشيات الحوثية في المحافظة واستمرار تجاهلهما من قياداتها في منطقة رداع.
ورجح المصدر، تزامن هذه الانشقاقات مع قرب وصول القوات الحكومية إلى مفرق عفار بمديرية الملاجم، ما يؤشر على انشقاقات أخرى وانهيارات منتظرة في صفوف الميليشيا في منطقة رداع.